طلب معاودة الاتصال

عشرة أشياء لا تعرفها عن سانت كيتس ونيفيس

أكتوبر 17, 2019
المدونة

تشتهر جزيرة سانت كيتس ونيفيس بشواطئها الجميلة وغاباتها الاستوائية البكر والسكان المحليين الودودين، وهي جنة حقيقية على الأرض أكثر بكثير مما تراه العين المجردة.

1- أشياء عظيمة تأتي بمجموعات صغيرة
من حيث عدد السكان ومساحة الأرض، تعد سانت كيتس ونيفيس أصغر دولة في منطقة البحر الكاريبي (وفي الواقع في كل الأمريكتين). لا تغطي الجزيرة سوى 104 أميال مربعة، وتضم حوالي 45000 شخص يعيش حوالي ربعهم في العاصمة باستير، ولكنها عظيمة بتفاصيلها الصغيرة هذه.

2- لعبة الكرة والمضرب
هذه لعبة مشهورة في سانت كيتس ونيفيس، حيث تحتوي باستير على ملعب عصري اسمه “Warner Park”، تقام فيه المباريات الدولية الكبيرة ويشهد ازدحاماً كبيراً من الحضور عندما يقام فيه حفلات ومناسبات كبيرة.

3- مناخ استوائي دافىء
تنعم سانت كيتس بمناخ استوائي دافىء على مدار السنة، حيث يتراوح متوسط درجة الحرارة في باستير من 25 درجة مئوية في شهر يناير إلى حوالي 28 درجة مئوية بين يونيو وأكتوبر.ونادراً ما تنخفض درجات حرارة الماء إلى ما دون 26 درجة مئوية مهما كان الموسم.

4- التاريخ الاستعماري المعقد
إن التاريخ الاستعماري لسانت كيتس هو أكثر من مجرد تعقيد، وذلك بسبب الشجار الانجليزي والفرنسي على السيطرة على الجزيرة لعدة قرون، حيث حصلت سانت كيتس ونيفيس على الاستقلال الكامل عن المملكة المتحدة في عام 1983.

5- البراكين
مثل العديد من جيرانها من الجزر تم تشكيل سانت كيتس بواسطة البراكين، وكلها الآن نائمة.
أطول البراكين القديمة هو جبل Liamuiga الذي يبلغ طوله 3792 قدمًا، والذي يُعتقد أنه اندلع آخر مرة منذ حوالي 200 عام.يمكن للزوار والسائحين المشي لمسافات طويلة عبر الغابات الاستوائية البكر لمشاهدة قمته، وهي فوهة بركانية واسعة النطاق تُعرف باسم “Giant’s Salad Bowl”.

6- السباحة في المضيق
يُعرف المضيق الذي يفصل بين سانت كيتس ونيفيس باسم Narrows الذي يبلغ عرضه 2 ميل فقط.
في فصل الربيع يصل السباحون من جميع أنحاء منطقة البحر الكاريبي وخارجها للمشاركة في سباق بين الجزر الشقيقة.

7- الزهرة الوطنية لسانت كيتس هي ‫رويال بونسيانا
إنها معروفة باللغة العامية باسم “الملتهبة”، وإذا قمت بزيارة الجزيرة بين شهري مايو وأغسطس فستعرف السبب، حيث تكتسي الجزيرة بالأزهار باللون القرمزي الزاهي.

8- مدينة السكر
كانت سانت كيتس معروفة في جميع أنحاء العالم بأنها جزيرة قصب السكر وما زالت معروفة حتى اليوم باسم مدينة السكر، لكنه لا يعتبر المحصول الوحيد الذي تقوم بتصديره.
بدأ أول حاكم إنجليزي “السيد توماس وارنر” بزراعة التبغ في عام 1624 لكنه سرعان ما حوّل ذلك إلى السكر بعد مواجهة منافسة شديدة من مستعمرة فرجينيا.
لا يزال من الممكن رؤية نباتات التبغ تتكاثر في أرجاء مزرعة Wingfield التي تعود إلى القرن السابع عشر.

9- كرنفال الذوق
أكبر مناسبتين في التقويم الاجتماعي في سانت كيتس هما مهرجان سانت كيتس للموسيقى الذي دخل عامه العشرين الآن الذي يقام في نهاية شهر يونيو من كل عام ويستقطب مجموعة متنوعة من الفنانين الدوليين و يستمر ثلاثة أيام.
أما المهرجان الثاني فهو كرنفال سانت كيتس ونيفيس الوطني المعروف أيضًا باسم شوجار ماس والذي يقام حول عيد الميلاد ورأس السنة الجديدة.

10- القرود الخضراء
يقال إن سانت كيتس خصبة لدرجة أن القرود الموجودة بها خضراء اللون وهو وصف مجازي بالطبع، وسوف ترى مستعمرات منها تتسلل بحرية بجانب الطرق والشواطئ.

المصدر: Telegraph.co.uk

شارك
المحتويات ذات الصلة

جميع المشاركات

ابق على اطلاع على المزيد من الأخبار حول برامج الجنسية عن طريق الاستثمار التي نقدمها.

طلب رد اتصال